أنوار الإيمان

الأحاديث القدسية الصحيحة الصريحة 14

اذهب الى الأسفل

الأحاديث القدسية الصحيحة الصريحة 14

مُساهمة من طرف تهاني الغانم في 8/3/2011, 10:29 am

الحديث الرابع والخمسون:

عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «إن الله -تبارك وتعالى- يقول لأهل الجنة: يا أهل الجنة! فيقولون: لبيك ربنا وسعديك! فيقول: هل رضيتم؟ فيقولون: وما لنا لا نرضى وقد أعطيتنا ما لم تعط أحدا من خلقك؟ فيقول: أنا أعطيكم أفضل من ذلك. قالوا: يا رب! وأي شيء أفضل من ذلك؟! فيقول: أحل عليكم رضواني فلا أسخط عليكم بعده أبدا»(1).

الحديث الخامس والخمسون:

عن عبد الرحمن بن قتادة السلمي أنه قال: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: «إن الله -عز وجل- خلق آدم ثم أخذ الخلق من ظهره وقال: هؤلاء في الجنة ولا أبالي، وهؤلاء في النار ولا أبالي. قال: فقال قائل: يا رسول الله! فعلى ماذا نعمل؟ قال: على مواقع القدر»(2).

الحديث السادس والخمسون:

أن عمر بن الخطاب سُئل عن هذه الآية ?وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ?. قال عمر بن الخطاب: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يُسأل عنها فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «إن الله خلق آدم ثم مسح ظهره بيمينه فأخرج منه ذرية، فقال: خلقت هؤلاء للجنة وبعمل أهل الجنة يعملون، ثم مسح ظهره فاستخرج منه ذرية فقال: خلقت هؤلاء للنار وبعمل أهل النار يعملون. فقال رجل: يا رسول الله! ففيم العمل؟ قال: فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: إن الله إذا خلق العبد للجنة؛ استعمله بعمل أهل الجنة حتى يموت على عمل من أعمال أهل الجنة فيدخله الجنة، وإذا خلق العبد للنار؛ استعمله بعمل أهل النار حتى يموت على عمل من أعمال أهل النار فيدخله الله النار»(3).

الحديث السابع والخمسون:

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : «إن الله أَذِنَ لي أن أُحَدِّثَ عن ديك رجلاه في أرض وعُنُقُه مُنْثَنٍ تحت العرش، وهو يقول: سبحانك ما أعظم ربنا! قال: فيرد عليه: ما يعلم ذلك من حَلَفَ بي كاذبًا»(4).

الحديث الثامن والخمسون:

عن عياض بن حمار أخي بني مجاشع قال: قام فينا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ذات يوم خطيبا فقال: «إن الله أوحى إلي أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحد ولا يبغي أحد على أحد». وقال في حديثه: «وهم فيكم تبعا لا يبغون أهلا ولا مالا». فقلت: فيكون ذلك يا أبا عبد الله؟ قال: نعم، والله لقد أدركتهم في الجاهلية وإن الرجل ليرعى على الحي ما به إلا وليدتهم يطؤها»(5).




(1) متفق عليه: أخرجه البخاري: كتاب الرقاق، باب صفة الجنة والنار (6549)، كتاب التوحيد، باب كلام الرب مع أهل الجنة (7518)، مسلم: كتاب الجنة وصفة نعيمها وأهلها، باب إحلال الرضوان على أهل الجنة (2829).

(2) أخرجه أحمد (17660)، وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة (48).

(3) أخرجه أبو داود: كتاب السنة، باب في القدر (4703)، الترمذي: كتاب تفسير القرآن، باب ومن سورة الأعراف (3075)، قال الترمذي: هذا حديث حسن، ومسلم بن يسار لم يسمع من عمر، وقد ذكر بعضهم في هذا الإسناد بين مسلم بن يسار وبين عمر مجهولا، وقال الألباني في صحيح أبي داود: صحيح إلا مسح الظهر.

(4) (صحيح) أخرجه الحاكم (7813)، وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة (150).

- وأخرجه أيضاً فى " الأوسط " ( رقم 7324 ) قال : حدثنا محمد بن العباس ، ثنا الفضل بن سهل الأعرج ، ثنا إسحاق بن منصور ، ثنا إسرائيل ، عن معاوية بن إسحاق ، عن سعيد بن أبي سعيد ، عن أبي هريرة مرفوعاً : " إن الله جل ذكرُهُ أذن لي أن أُحدِّثَ عن ديك قد مرقت رجلاه الأرض ، وعنقه مُنثَنِي تحت العرش ، وهو يقول سبحانك ما أعظمك ربَّنَا ، فردَّ عليه : ما يعلم ذلك منْ حلف بي كاذبا " .

وأخرجه أبو الشيخ فى " العظمة " ( 524 ، 1248 ) قال : حدثنا محمد ابن العباس بن أيوب الأخرَم - شيخُ الطبرانىُّ ، ثنا الفضل بن سهل بهذا الإسناد .

قال الطبرانىُّ : لم يرو هذا الحديث عن معاوية بن إسحاق ، إلاَّ إسرائيل ، تفرَّد به : إسحاق بن منصور " .

وأخرجه الحاكمُ فى " المستدرك " ( 4 / 297 ) قال : أخبرنا أبو عبد الله الصفَّار ، ثنا أحمد بن مهران ، ثنا عبيد الله بن موسى . بهذا وقال : " صحيحُ الإسناد " .

وصحَّح إسناده المنذرىُّ فى " الترغيب " ( 3 / 47 ) .

وذكره الهيثميُّ فى " المجمع " ( 8 / 133 - 134 ) وقال : " رواه الطبرانى فى " الأوسط " ، ورجالُه رجالُ الصحيح إلاَّ شيخُ الطبرانىّ ، محمد بن العباس بن الفضل بن سُهيل الأعرج ، لم أعرفه " .

قُلْتُ : تَصَّحفَ الإسمُ عليه ، فلذلك لم يعرِفه ، وصوابُهُ ، محمد بن العباس ، عن الفضل بن سهل الأعرج .

ومحمد بن العباسِ هذا ترجَمَهُ أبو نعيمٍ فى " أخبار أصبهان " ( 2 / 224 -

225 ) ، والذهبيُّ فى " سير النبلاء " ( 14 / 144 - 145 ) وقال : " الإمامُ الكبير ، الحافظُ الأثريُّ ...

والحديث تفرد به معاوية بن اسحاق وهو وان وثق الا أن أبا زرعة قال عنه : شيخ واه ثم إن الحديث أخرجه أبو يعلي ( ج11 / رقم 6619 ) قال : حدثنا عمرو الناقدُ ، حدثنا إسحاقُ بن منصورٍ بالإسنادِ المتقدِّم بلفظ : " أُذِنَ لي أن أتحدَّثَ عن ملكٍ قد مرقت رجلاهُ الأرضَ السابعةَ ، والعرشُ على منكبِهِ ، وهو يقول : سبحانكَ أين كنتَ ؟ وأين تكونُ " .فيظهر أن ملك تصحفت في اللفظ الأول الى ديك

(5) أخرجه مسلم: كتاب الجنة وصفة نعيمها وأهلها، باب الصفات التي يعرف بها في الدنيا أهل الجنة (2865).


أهلا بكم في صفحة منتدى أنوار الإيمان على الفيسبوك

أنوار الإيمان سماحة وبيان وانشراح للصدور
( انقري على كلمة أنوار تذهب بك مباشرة الى الصفحة flower )

وأيضا زاوية الأدعية والأذكار (Supplication)
على الفيسبوك
الأدعية والأذكار
أهلا وسهلا بالجميع
avatar
تهاني الغانم
أنوار الإيمان المتميزة
أنوار الإيمان المتميزة

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2344
نقاط : 6925
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
الموقع : الأردن
المزاج المزاج : سعيدة بوجودي بين أسرتي أنوار الإيمان
المشرفة المميزة

البيانات الشخصية
بيانات العضو:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأحاديث القدسية الصحيحة الصريحة 14

مُساهمة من طرف بيان الغانم في 26/4/2011, 7:55 pm

جزاك الله خيرا
وبارك فيك
avatar
بيان الغانم
أنوار متلألئة
أنوار متلألئة

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 440
نقاط : 3360
تاريخ التسجيل : 07/11/2010
العمر : 21
المزاج المزاج : جدا راااااااائع
المميز الحضور

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى