أنوار الإيمان

أفضل أيام العام..والعمل الصالح

اذهب الى الأسفل

أفضل أيام العام..والعمل الصالح

مُساهمة من طرف أم هنا في 9/11/2010, 10:28 pm

العمل الصًـــــــــالح

يا رحمات الله تنزلي ، ويا نسمات مغفرته ولطائفه هبي ... فهذه هي أيام عشر ذي الحجة – أفضل أيام العام – قد أقبلت ، وببشائرها للمؤمنين العاملين قد استهلت .
من حرم فضلها حرم خيراً كثيرا ، وكم من محروم شغل عنها بمتاع زائل أو شهوة فاتنة ... قال ـ صلى الله عليه وسلم ـ [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] ما من أيّام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام ) - يعني أيّام العشر - قالوا: يا رسول الله ،ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال : (ولا الجهاد في سبيل الله إلاّ رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء ) .
حتى الجهاد لا يعدل العمل الصالح في هذه الأيام ، و هل تعلمون ما فضل الجهاد عند الله ؟؟!! إذا كنتم لا تعلمون فإليكم هذا الحديث عن أنس ـ رضي الله عنه ـ قال: قيل: يا رسول الله ما يعدل الجهاد في سبيل الله؟ قال: (لاتستطيعونه) ، فأعادوا عليه مرتين أو ثلاثا، كل ذلك يقول: (لا تستطيعونه)، ثم قال: (مثل المجاهد في سبيل الله كمثل الصائم القائم القانت بآيات الله لا يفتر من صلاة ولا صيام حتى يرجع المجاهد في سبيل الله) متفق عليه.
ولكن ما العمل الصالح ؟
إنه كل ما قصد به طاعة الله وعبادته ، من الأقوال والأفعال ، الظاهرة والباطنة ، وكان موافقا خالصا.
* يدخل في ذلك عبادة القلب وعمله ،وهو أعظم الأعمال وأزكاها إن صلح ، وشرها وأرداها إن فسد .
فمن أعماله الصالحة : قصد وجه الله وإرادة رضاه بكل حركة وسكون ، وهذا الأمر يقلب العادات إلى عبادات ، و اللذائذ والشهوات المباحة ، إلى قربات ترفع درجات العاملين وتقربهم إلى الله زلفى. وما بلغ أولياء الله ما بلغوا إلا بهذا ، وما فاق أبوبكرـ رضي الله عنه ـ بقية الصحابة الكرام ، إلا بشيء وقر في قلبه هو الإيمان الصادق المخلص.
ومن أعماله الحب والخوف والرجاء والتفكر والذكر والشكر ، والذلة والانكسار ، والتوكل وغيرها من الأعمال التي إن سكنت قلباً ، أدرك ولحق ، ثم جاوز وسبق ، ثم رفع مكاناً علياً .
ومن أعمال القلوب الفاسدة: الكفر والنفاق ، والحقد والحسد والبغضاء ، والخيانة والكبر، وغيرها من الموبقات المهلكات أعاذنا الله جميعاً منها.
* ويدخل في العمل الصالح أيضاً : عمل اللسان ، وما أعظمه من عمل إن صلح في مؤداه ، وتأديته ،وحسبنا في ذلك قوله صلى الله عليه وسلم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله لا يلقي لها بالا يرفعه الله بها درجات، وإن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقي لها بالا يهوى بها في جهنم ) حديث صحيح .
فمن أعماله الصالحة: قراءة القرآن ، وذكر الله ، والثناء عليه ، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وتعليم الناس الخير ، وقول المعروف ، وشهادة الحق،والقضاء به ونصره ، والإصلاح بين الناس ومواساتهم بالكلمة الطيبة ، وإدخال السرور عليهم وغيرها من عظائم القربات ،التي يسهل أداؤها على كل مستطيع.
وأما أعماله الفاسدة المفسدة فلا تخفى على كل مسلم عاقل ، ويكفيك أن تعلم أن كل الجوارح تبع له ، نقول له كما جاء في الحديث ( إذا أَصبَحَ ابنُ آدم فإنَّ الأَعضَاءَ كُلَّهَا تُكَفِّرُ اللّسَانَ فتَقُولُ : اتّقِ اللهَ فِيْنَا فإنَّمَا نَحنُ بِكَ فإنِ استَقَمتَ استَقَمنا وإنِ اعْوَجَجْتَ اعْوَجَجْنَا ) .رواه الترمذي والبيهقي. قوله:" تكفِّرُ اللسانَ " أي : تذِلُّ وتخضَعُ لَهُ.
*كما يدخل في العمل الصالح كل أعمال سائر الجوارح والحواس ، وما طرفت عين وما سمعت أذن ولا تحركت يد أو قدم ، ولا أقبل وجه أو أعرض ، ولا قطب أو استبشر، ولا سعى جسد ، ولا غدا امرؤ أو راح ، إلاَ ولكل ذلك عند الله أجره وثوابه ، أو إثمه وعقابه.
ولكن بأي العمل الصالح نهتم ، وأيها نقدم ..؟
مع الاهتمام بأعمال القلوب والحرص عليها ، يجب أن يكون لنا حظ من كل الصالحات ، وأن نضرب في كل عمل منها بسهم وهذا هو حال المسارعين في الخيرات ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏قال :‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم: ‏(‏من أصبح منكم اليوم صائما؟) قال ‏أبو بكر:‏" ‏أنا " قال : ( فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ ) قال‏ ‏أبو بكر: ‏" ‏أنا " قال : ( فمن أطعم منكم اليوم مسكينا ؟ ) قال ‏أبو بكر: ‏( ‏أنا ) قال : ( فمن عاد منكم اليوم ‏مريضا ؟ ) ‏ ‏قال ‏أبو بكر: "‏ ‏أنا " فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏: ( ‏ما اجتمعن في امرئ إلا دخل الجنة ) .
هذا هو حال أولي السبق من هذه الأمة ، وهو ما ينبغي لكل مسلم الحرص عليه ، ولكن تتفاوت العزائم والهمم ، وتختلف المشارب ، قال الله تعالى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]ثُمَّ أَوْرَثْنَا الكِتَابَ الذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنْفَسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُم سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذِْنِ اللهِ ذَلِكَ هُوَ الفَضْلُ الكَبِيرُ ). ولذلك وجب على المسلم أن يعتني بالفرائض والواجبات ، ويتزود بما استطاع من النوافل والقربات ، مراعيا في كل ذلك تقديم الأعظم أجرا والأعم نفعا ، مصاحبا لها بنية صالحة وقلب سليم .
(..وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه ، و لا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه... الحديث ).
روى [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، قال : سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم : أي الأعمال أفضل ؟ قال : (الصلاة لمواقيتها) . قلت : ثم أي ؟ قال (ثم بر الوالدين) . قلت ثم أي ؟ قال : (الجهاد في سبيل الله . ( قال الترمذي : هذا حديث حسن صحيح.
ثم بعد ذلك ينظر كل امرئ الأنسب من الأعمال لحاله ومكانه. وهذا سر اختلاف وصايا النبي صلى الله عليه وسلم لمن استوصاه من الصحبة الكرام .
أوصني .. قال (لا تغضب ) . أوصني ..قال : (اتق الله حيثما كنت ..الحديث ) دلني.. قال [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]لا يزال لسانك رطبا بذكر الله ).
خلاصة القول أخي الكريم / هي فرصة – إن بلَغك الله هذه الأيام العشر – فرصة أن تري الله من نفسك خيراً ، في سوق تجارته لا تبور ، والمشتري أغنى وأكرم من أعطى الثمن والأجور .

اللهم إنا نسألك خير القول وخير العمل وخير النجاح.








منقول
avatar
أم هنا
أنوار الإيمان المتميزة
أنوار الإيمان المتميزة

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 537
نقاط : 3641
تاريخ التسجيل : 21/10/2010
وسام العضوة المميزة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أفضل أيام العام..والعمل الصالح

مُساهمة من طرف تهاني الغانم في 9/11/2010, 10:45 pm

جزاك الله خيرا اختي
جعله الله في ميزان حسناتك


أهلا بكم في صفحة منتدى أنوار الإيمان على الفيسبوك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الإيمان سماحة وبيان وانشراح للصدور
( انقري على كلمة أنوار تذهب بك مباشرة الى الصفحة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] )

وأيضا زاوية الأدعية والأذكار (Supplication)
على الفيسبوك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] والأذكار
أهلا وسهلا بالجميع
avatar
تهاني الغانم
أنوار الإيمان المتميزة
أنوار الإيمان المتميزة

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2344
نقاط : 6865
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
الموقع : الأردن
المزاج المزاج : سعيدة بوجودي بين أسرتي أنوار الإيمان
المشرفة المميزة

البيانات الشخصية
بيانات العضو:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أفضل أيام العام..والعمل الصالح

مُساهمة من طرف ام كريم في 10/11/2010, 10:35 am

بارك الله فيكِ ومن كل خير اعطاكِ









[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
ام كريم
أنوار الإيمان المتميزة
أنوار الإيمان المتميزة

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 1648
نقاط : 5110
تاريخ التسجيل : 16/10/2010
العمر : 36
المزاج المزاج : متقلب احيآنآ
المشرفة المميزة

البيانات الشخصية
بيانات العضو:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى